الكويتنبض العرب

stc توقع مذكرة تفاهم مع “صباح الأحمد للموهبة”

أعلنت شركة الاتصالات الكويتية stc، توقيع مذكرة تفاهم تحت مظلة «upgrade» التعليمية، مع مركز صباح الأحمد للموهبة والإبداع، أحد مراكز مؤسسة الكويت للتقدم العلمي (KFAS)، بهدف إطلاق مجموعة متنوعة من الأنشطة التعليمية والترفيهية للأطفال والشباب في مجال التكنولوجيا والابتكار خلال عام 2024. وخلال حفل التوقيع، الذي أقيم في المقر الرئيسي لشركة stc بحضور مسؤولين تنفيذيين من stc ومركز صباح الأحمد للموهبة والإبداع، أعربت stc عن تعزيز مساهمتها تجاه المجتمع، وتفانيها في تمكين الجيل القادم من القادة في مجال العلوم والتكنولوجيا.

وأشارت stc إلى أن مذكرة التفاهم تتوافق مع الأهداف والركائز الأساسية لبرنامج المسؤولية المجتمعية، كما تندرج هذه الحملة تحت مظلة «upgrade» التعليمية، التي تم تصميمها لتعزيز بيئة التعليم والابتكار بين الشباب. من خلال البرامج الرائدة لمبادرة «upgrade» التعليمية، تساهم stc في تزويد الشباب بالفرص المناسبة لتوفير مستقبل مشرق تعود فيه جهودها بالنفع على الاقتصاد الكويتي ككل، من خلال دفع الابتكار، وتحفيز النمو، والأهم من ذلك تمكين قادة المستقبل في البلاد من توجيه الكويت نحو نجاح وازدهار لا مثيل لهما. وكجزء من هذا التعاون، ستستضيف stc ومركز صباح الأحمد للموهبة والإبداع سلسلة من الفعاليات بجناح stc في ونتر وندرلاند الكويت، حيث ستقدم هذه الفعاليات مزيجاً من الأنشطة التعليمية والترفيهية التي تستهدف فئة الأطفال وجيل الشباب.

وتشمل الفعاليات العديد من الأنشطة والتجارب العملية التي تهدف إلى تعزيز بيئة الإبداع وحُب العلوم والتكنولوجيا، إضافة إلى رعاية مواهب الشباب الكويتي، والاستثمار في المهارات الرقمية لدى الشباب، وغيرها من الأهداف المستدامة. إضافة إلى ذلك، تخطط stc ومركز صباح الأحمد للموهبة والإبداع لتنظيم مجموعة متنوعة من الأنشطة طوال عام 2024، بما يشمل الدورات التدريبية والبرمجة والمسابقات التكنولوجية، إلى جانب الأنشطة الترفيهية الأخرى.

وقد تم تصميم هذه المبادرات لتوفير الخبرة العملية وفرص التعلم في مجالات العلوم والتكنولوجيا، بما يتماشى مع التزام stc بالمسؤولية المجتمعية والمساهمة في تطوير التعليم. وتعليقاً على هذه الشراكة، قالت دانة الجاسم، المدير العام لاتصالات الشركات في stc: «سعداء بتوقيع مذكرة التفاهم هذه مع مركز صباح الأحمد للموهبة والإبداع، ونتطلع إلى تعاون مثمر يهدف إلى إلهام وتمكين جيل الشباب.

تم تصميم المبادرات التي سيتم إطلاقها في إطار البرنامج بهدف تزويد الشباب بالمهارات اللازمة لمواكبة العصر الرقمي. نحن نعتقد أنه من خلال الاستثمار في هذه البرامج التعليمية والتنموية، فإننا لا نرعى المواهب فحسب، بل نساهم أيضاً في نمو مجتمعنا وتقدمه. وتتوافق مذكرة التفاهم هذه مع رؤية stc المتمثلة في قيادة الابتكار والتميز في مجال التكنولوجيا، مع التأكيد على دورنا كمحفز للتغيير الإيجابي في المجتمع».

وأضافت الجاسم: «كجزء من برنامجها المتنوع والمستدام للمسؤولية المجتمعية، استثمرت stc باستمرار في المبادرات التي تدعم مختلف شرائح المجتمع، والتي يركز بعضها على تثقيف وتمكين جيل الشباب. إضافة إلى التركيز على التعلم الأكاديمي، تمتد مبادرات stc لتشمل تعزيز المهارات العملية، والتدريب التكنولوجي، والاستعداد الوظيفي، ما يضمن أن الطلبة الموهوبين والمبدعين على أتم الاستعداد لتوظيف مهاراتهم وإبداعاتهم في رحلتهم المهنية».

وتابعت: «من خلال تعزيز مثل هذه الفرص التعليمية، تساهم stc بشكل فعال في تطوير قوى عاملة تتمتع بالمعرفة والمهارة والديناميكية للمستقبل. يعكس هذا النهج تفاني stc في تمكين المجتمع، من خلال التعليم والمعرفة، بالتعاون مع مختلف مؤسسات الدولة من القطاعين العام والخاص. ويأتي التعاون مع مركز صباح الأحمد للموهبة والإبداع انطلاقاً من إيماننا بأن مواردنا الغنية وقدراتنا التكنولوجية والرقمية في السوق الكويتي تتماشى مع الخبرات الإبداعية والفنية التي يمتلكها المركز لتحقيق الأهداف الرئيسية المشتركة لهذا التعاون، والتي يركز على تنمية وتمكين الشباب في عدة مجالات».

من جهته، قال ندا الديحاني المدير العام لمركز صباح الأحمد للموهبة والإبداع: «يسعدنا أن نتشارك مع stc، التي تشاركنا رؤيتنا لتمكين الشباب. معاً، نهدف إلى إطلاق العنان لإمكانات العقول الشابة في الكويت، ورعاية مواهبهم، وتوجيههم نحو مستقبل غني بالفرص والابتكار وأكثر إشراقاً». وأضاف: «تحالفنا مع stc سيكون بمنزلة رحلة مشتركة نحو إشعال طموحات جيل الشباب. نهدف إلى تزويدهم بالموارد والفرص اللازمة للتفوق في مساعيهم. يمثل هذا التعاون خطوة محورية في إنشاء نظام بيئي داعم يحفز عقول شبابنا على الاستكشاف والإبداع والابتكار في مختلف القطاعات التكنولوجية، وبالتالي تقديم مساهمات كبيرة لوطننا».

 

زر الذهاب إلى الأعلى