أخبار ومتابعات

يسرا تتسلّم جائزة فخرية من مهرجان بيروت لسينما المرأة

متابعات يوتوبيا

منح “مهرجان بيروت الدولي لسينما المرأة”، في افتتاحه، الأحد، جائزة فخرية للممثلة المصرية يسرا، تقديراً لمسيرتها الطويلة في السينما والتلفزيون، تسلمتها النجمة دامعة، وألقت كلمة عاطفية مؤثرة عن لبنان، بعد ساعات على أحداث شكّلت ذروة التوتر في الشرق الأوسط وجنوب لبنان.

وقالت يسرا بعد تسلمها في “كازينو لبنان” جائزة “التانيت الذهبي”، من وزير الإعلام اللبناني زياد المكاري، ورئيس المهرجان سام لحود: “بصراحة، سأموت من البكاء. هذا التكريم أكثر مما كنت أتوقعه، تكرمت كثيراً لكن تكريم اليوم مختلف. فيه كل حياتي وذكرياتي، فشلي ونجاحاتي”.

وأضافت النجمة التي بدت متأثرة، بعد وصلة غنائية من فرقة “كورال الفيحاء”، قدمت خلالها أعمالاً من التراث اللبناني، وأغنية “3 دقّات” المصرية، التي شاركت في تأديتها قبل سنوات، تكريماً لها: “شعرت بحبّ لم أشعر منذ وقت طويل، أنتم اللبنانيون أناس عندما تحبون، تعطون من دون مقابل ومن غير حدود، أنا حقاً أحبكم من قلبي وأحب قوتكم”.

وكشفت يسرا أنها كانت تعتزم العودة إلى مصر، مساء السبت، بعد إطلاق إيران مسيّرات وصواريخ بالستية على إسرائيل، وحزب الله اللبناني صواريخ من جنوب لبنان، لو لم يقنعها المنظمون بالبقاء، قالت: “كنت سأحزن كثيراً وأندم لو لم آت اليوم، عندما حصل حدث أمس، خفت عليكم، وفي الوقت نفسه لم أعشِ في حياتي لحظة مماثلة، عندما رأيت كيف تتعاملون مع هذه الأمور، تأسفت من نفسي بصراحة، وسألت نفسي كيف يعيش هؤلاء الناس (اللبنانيون) منذ 49 سنة”.

وختمت مخاطِبة اللبنانيين “أنتم شعباً مليء عطاء. لا شيء يمكن أن يقف في وجهكم. إذا كنتم يداً واحدة ستنتصرون على الظلم كله”.

وفي تصريح لوسائل الإعلام قبل الحفلة، شكرت بطلة “حدوتة مصرية” للمهرجان منحها الجائزة الفخرية، وقالت “أنا سعيدة جداً لكل امرأة عربية تُكرّم من خلال هذا التكريم”.

زر الذهاب إلى الأعلى