أخبار ومتابعات

مايا مرسي تشكر الرئيس السيسي لوصول مبادرة صحة المرأة لـ36.5 مليون سيدة

وجهت الدكتورة مايا مرسي رئيسة المجلس القومي للمرأة الشكر والتقدير للرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية، لوصول مبادرة “صحة المرأة .. صحة مصر”، المبادرة الأكبر على مستوى العالم، إلى 36.5 مليون سيدة، قائلة إن المبادرة تؤكد إيمان القيادة السياسية بأن صحة المرأة هي أساس صحة مصر.

جاء ذلك خلال مشاركتها في فعاليات اطلاق مبادرة صحة الأجنة، والتي أطلقتها مستشفى وادى النيل بالتعاون مع وزارة الصحة والسكان، وذلك للحفاظ على الأجنة خالية من الأمراض المزمنة، لضمان أجيال جديدة خالية من المرض.

ووجهت الدكتورة مايا مرسي الشكر للحكومة المصرية على جهودها لتمكين السيدات والفتيات بإطلاق استراتيجية مصر ٢٠٣٠ التي تستهدف أيضًا ضمن محاورها صحة المرأة والفتيات والأطفال.

وأشادت بجهود وزارة الصحة في تلك المبادرة المهمة، وفى اطلاق مبادرة صحة الأجنة بالتعاون مع مستشفي وادي النيل.

وأكدت الدكتورة مايا مرسي، أهمية مبادرة صحة الأجنة فهى تعد بداية جيدة للوصول إلى جيل جديد يتمتع بالصحة، موضحة أن شريحة كبيرة من السيدات والفتيات سوف يستفدن من هذه المبادرة.
وأشارت إلى أن هناك ٢٧ مليون سيدة وفتاة من عمر ١٥ وحتى ٤٥ عاما لديهن احتياجات مهمة ويحتجن رعاية متكاملة خاصة فيما يتعلق بالصحة الإنجابية.

وقالت رئيسة المجلس إنه لضمان صحة الأجنة يجب نشر ثقافة المباعدة بين الولادات ، مشيرة الى جهود المجلس في حملات طرق الأبواب وجلسات الدوار التي تعمل على رفع مستوي وعي السيدات في إطار الحفاظ علي صحة المرأة بقرى ونجوع جميع المحافظات.

ولفتت إلى نجاح المجلس خلال سبعة أعوام في تحقيق ما يزيد عن ٥٩ مليون تواصلٍ توعوي عبر الطرق، و ما يزيد عن ٧ ملايين زيارة منزلية، مشيرة الى جهود المجلس في كل من المشروع القومي لتنمية الأسرة المصرية والإستراتيجية الوطنية للسكان والصحة الانجابية وحقوق الإنسان.

وأوصت بضرورة التركيز على توحيد الرسائل المتعلقة بالمبادرة مع وزارة الصحة ومستشفي وادي النيل لنشر الوعي للحفاظ على صحة المرأة لضمان صحة الأجنة، والتواصل مع كافة الأعمار والفئات عبر منصات التواصل الاجتماعي وتوعيتهم برسائل بسيطة عن أهمية الحفاظ على صحة المرأة.

زر الذهاب إلى الأعلى